هــــــــــمـــــســـــــه حــــــــــب
مازالت تبحث عن وهم الحب .. !, فهل ستجده .. 181084347



 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر
 

 مازالت تبحث عن وهم الحب .. !, فهل ستجده ..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
no time to love

no time to love

عدد المساهمات : 7
تاريخ التسجيل : 15/09/2009
العمر : 27
الموقع : http://mazzikacool.roo7.biz

مازالت تبحث عن وهم الحب .. !, فهل ستجده .. Empty
مُساهمةموضوع: مازالت تبحث عن وهم الحب .. !, فهل ستجده ..   مازالت تبحث عن وهم الحب .. !, فهل ستجده .. Icon_minitimeالأربعاء سبتمبر 16, 2009 6:47 pm

الأول



قال لها أحبك


فأغمضت عينيها في نشوة


وحين فتحتها... لم تجده امامها







الثاني


قال لها أحبك


فمنحته عينيها


وحين رأى الدنيا بشكل أوضح


أكتشف وجود أخريات أحلي منها


فعشق.... إمرأة سواها







الثالث


قالت له أحبك


فكانت تزرع في صباح كل يوم وردة حمراء في طريقه


وكان يقطف الوردة في مساء اليوم ذاته


ليهديها .... لإمرأه أخرى قال لها أحبك







الرابع


قالت له أحبك


فإزداد ثقة وفخرا


وتضخما وإنتفاخا وغــــرورا


وإنفجرت ذات يوم في وجهه


فشوّه ... أجمل مافيها







الخامس


قالت له احبك


وأوصته بكتمان السر


فنشر الخبر بين رفاقه


ومنحهم تذاكر مجانية للدخول إلي حياته


ومتابعة أحداث حكاية عاطفية بطلها... هو







السادس


قال لها احبك


ومنحها وردة حمراء


فمنحته عمرها كله


وعاشا تجربة حب جميلة


ومع مرور الأيام فشلت التجربة


فخسر هو وردة


وخسرت هي ... عمرا







السابع


قال لها في الصباح الباكر احبك


فطارت وحلقت بأجنحة الخيال فرحا


وهمس في أذنيها في مساء اليوم ذاته


إننا يا حبيبتي في الاول من إبريل


فسقطت علي أرض الواقع .... وانكسر الجناح







الثامن


قال لها أحبك


وتزوج بأخري


فأدركت أن الحب لدي البعض شيء


والزواج .... شيء أخر







التاسع


قال لها أحبك


فأنتي أجمل إمرأة رأيتها في حياتي


فوثقت به ثقة عمياء


و منحته بلا حدود


وفي غمرة سعادتها به انسحب من حياتها كلصوص الليل


فأكتشفت.... إنها أغبي إمرأة رأها في حياته







العاشر


قالت له احبك


وخشيت أن يقتلها رده


تأخر عليها في الرد كثيرا .... فقتلها الإنتظار







الحادي عشر


قال لها أحبك


وسأمنحك طفلا جميلا


فكانت تتحسس بطنها في كل يوم


وتحلم بالطفل المرتقب


وليلة البارحة تحسست ظهرها


فوجدت..... خنجر الغدر مغروس فيه







الثاني عشر


قال لها في لحظة الوداع


أحبك وسأحبك للأبد


ولن أنساك ما حييت


وبعد سنوات قليلة التقاها صدفة


فحدّق في وجهها قليلا


وسألها ... من تكونى!!!!!!!!!







ولم تنتهى قصتها بعد


فمازالت تبحث عن وهم الحب


وستظل تبحث عنه برغم انها وصفته... بالوهم



ياتري .


.....ستجده؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مازالت تبحث عن وهم الحب .. !, فهل ستجده ..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
هــــــــــمـــــســـــــه حــــــــــب :: قسم الحب والرومانسيه :: قسم الحب و الرومانسيه-
انتقل الى: